Connect with us

أخبار

غوركوف يرمي طوق النجاة لـ قدير

Published

on

لا يستبعد أن يكون الناخب الوطني الجديد كريستيان غوركوف قد وجّه الدعوة للاعب فؤاد قدير، بعثا لمشواره الإحترافي خاصة وأنه بدون فريق يمثل ألوانه.

ومعلوم أن صفة “اللاعب الدولي” تلمّع السيرة الذاتية للكرويين وترفع من أسهمهم في بورصة الإنتقالات. كما أن “الميركاتو” الصيفي سيسدل ستاره في الـ 31 من أوت الجاري.

وكانت إدارة نادي مرسيليا قد استغنت مؤخرا عن لاعبها متوسط الميدان فؤاد قدير (30 سنة)، رغم أنه كان مرتبطا معها بعقد ينقضي صيف 2016. حتى أن التقني الأرجنتيني مارسيلو بييلسا والمدرب الجديد لفريق عاصمة الجنوب الفرنسي نفى أن يكون وراء إبعاد قدير وبعض زملائه، مؤكدا بأن قرار فسخ العقود اتخذته الإدارة.

ويكون لعدم مشاركته في مونديال البرازيل 2014، بعد أن أدار له الظهر الناخب الوطني السابق وحيد خليلوزيتش، قد دفع بإدارة نادي مرسيليا للإستغناء عن قدير.

وبين ضرورة مساعدة لاعبين سبق لهم تمثيل الألوان الوطنية، وسلبية القرارات العاطفية والمجاملة في توجيه الدعوة وضبط التشكيل الأساسي، يبقى غوركوف محل تجاذب بين مؤيّد لما أقدم عليه بشأن “حالة قدير”، وبين مستاء من عودة ما يعرف بمصطلح “السوسيال”، على اعتبار أن هذه الخصلة الأخيرة اختفت زمن خليلوزيتش، كما تذهب إليه الأطراف التي تؤمن بهذه الفرضية.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

أخبار

غوركوف يرمي طوق النجاة لـ قدير

Published

on

لا يستبعد أن يكون الناخب الوطني الجديد كريستيان غوركوف قد وجّه الدعوة للاعب فؤاد قدير، بعثا لمشواره الإحترافي خاصة وأنه بدون فريق يمثل ألوانه.

ومعلوم أن صفة “اللاعب الدولي” تلمّع السيرة الذاتية للكرويين وترفع من أسهمهم في بورصة الإنتقالات. كما أن “الميركاتو” الصيفي سيسدل ستاره في الـ 31 من أوت الجاري.

وكانت إدارة نادي مرسيليا قد استغنت مؤخرا عن لاعبها متوسط الميدان فؤاد قدير (30 سنة)، رغم أنه كان مرتبطا معها بعقد ينقضي صيف 2016. حتى أن التقني الأرجنتيني مارسيلو بييلسا والمدرب الجديد لفريق عاصمة الجنوب الفرنسي نفى أن يكون وراء إبعاد قدير وبعض زملائه، مؤكدا بأن قرار فسخ العقود اتخذته الإدارة.

ويكون لعدم مشاركته في مونديال البرازيل 2014، بعد أن أدار له الظهر الناخب الوطني السابق وحيد خليلوزيتش، قد دفع بإدارة نادي مرسيليا للإستغناء عن قدير.

وبين ضرورة مساعدة لاعبين سبق لهم تمثيل الألوان الوطنية، وسلبية القرارات العاطفية والمجاملة في توجيه الدعوة وضبط التشكيل الأساسي، يبقى غوركوف محل تجاذب بين مؤيّد لما أقدم عليه بشأن “حالة قدير”، وبين مستاء من عودة ما يعرف بمصطلح “السوسيال”، على اعتبار أن هذه الخصلة الأخيرة اختفت زمن خليلوزيتش، كما تذهب إليه الأطراف التي تؤمن بهذه الفرضية.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

en_USEnglish